7 فوائد رائعة للاستماع اليومي للتوكيدات

 

لا تساهم التوكيدات في اظهار هدف معين في حياتك فحسب، بل هي أداة رائعة و مثبته تهدف الى اثراء حياتك بمشاعر الايجابية و الامتنان.

فوائد التوكيدات اليومية

  1. ستصبح أكثر وعيا بأفكارك و كلماتك، و أيضا كلمات اللآخرين، مما سيقلل و بشكل كبير من تسرب السلبية الى حياتك

  2. ستلاحظ المزيد من التزامن في حياتك، التزامن هو تواتر مثالي لأحداث و أشخاص معينين بطريقة تخدم هدفك و حياتك الايجابية، و هذا الأخير سيشجعك على المزيد من الممارسة و الاستماع
  3. لا تساعدك التوكيدات فقط على ابقائك محاطا بالأشياء التي تريدها في حياتك، و انما أيضا ستساعدك على اظهار المزيد من النعم و الهدايا
  4. سيساهم الاستماع اليومي للتوكيدات في الحفاظ على ما لديك الآن و تثمينه و خاصة في أيامنا هذه المليئة بالسرعة و التي تفقدك أحيانا هبة تثمين الأشياء الصغيرة في حياتك و التي يكون لها قيمة عظيمة.
    عندما تنعم بصحة جيدة، فمن المحتمل أن تنسى تقديرك لهذه النعمة، و لكن مع  الاستماع الى توكيد من قبيل "أنا أنعم بصحة رائعة" سبقيك في حالة دائمة من الشكر على هذه النعمة و الابقاء عليها.
    "لئن شكرتم لأزيدنكم"
  5. أظهرت دراسة حديثة أن الأشخاص المتفائلين لديهم قلوب صحية، الاستماع للتوكيدات سيحافظ على ايجابيتك و تفاؤلك
  6. تبقيك التوكيدات في حالة امتنان دائمة
  7. عندما تستمر في الاستماع و ترديد هذه التوكيدات، حتما ستغير حياتك للأفضل و أولائك المحطين بك سيبدؤون في ملاحظة ذلك و تتبع خطاك، ستساعد من حولك في عيش حياة أفضل   

كل الحب

مروان بن حفصية